ماهو الكيراتين؟

الكيراتين هي بروتينات تصنع بصورة طبيعية في جسم الحيوانات والانسان وتعتبر المكون الأساسي للشعر والفرو والاظافر والمخالب والأسنان والقرون والمناقير والريش.
يغالط الكثير من الناس بين الكيراتين والكرياتين حيث أنهما مادتان مختلفتان تماما ويسمي البعض منتجات تسريح الشعر خطأ بالكرياتين. الكرياتين هو حامض عضوي في جسم الأنسان يعمل على المساعدة في امداد عضلات الجسم بالطاقة وليس له أي علاقة بمادة الكيراتين التي تعتبر المكون الأساسي لشعر الأنسان وبنسبة تصل الى 80 بالمائة.

Keratin

الكيراتين المذاب والنقي والمسمى ب Hydrolyzed Keratin:هو أفضل الأنواع وأنقاها ويعتبر تواجده في بعض المنتجات مهما جدا لمنح الشعر المتعب والمتضرر والمتكسر كميات كبيرة من مركبات الكيراتين لمنحه الحيوية واللمعان من جديد بعد تناقصهما بسبب التقدم بالعمر او تعرض الشعر الى عوامل بيئية او منتجات تجميل ضارة بصحته .

نرجو لفت الانتباه الى ان الشركات التي تصنع منتجات تسريح الشعر والتي تستخدم في صالونات الحلاقة او المنزل تطلق عليها اسم الكيراتين البرازيلي او الأمريكي او غيرها من التسميات لتقوم بصرف الأنتباه عن المادة الحقيقية التي تسبب تسريح الشعر بهذه الصورة (الجميلة ظاهريا والمدمرة للشعر وصحة الأنسان سرا) الا وهي المادة المسماة ب Formaldehyde: او مادة الفورم الداهايد. بأختصار شديد: بدون هذه المادة او مشتقاتها لا يمكن تحقيق أيا من النتائج الجميلة والغير صحية على الأطلاق والتي تروج لها منتجات التسريح!

Formaldehyd

تحذر دائرة تقييم المخاطر الألمانية صالونات التجميل والمستهلكين من أستعمال جميع منتجات تسريح الشعر الحاوية على مادة الفورمالداهايد بل قامت بمنع ذلك نهائيا بحلول عام 2010 بعدما لاحظت الجهات الرقابية في ولاية بادن فروتنبيرك الألمانية وجود تلك المنتجات في بعض الأسواق الألمانية وهي تحتوي على تراكيز تتراوح بين 1,7 و1,8 بالمائة من مادة الفورمالداهايد “وهي تراكيز تعتبر عالية جدا ومضرة بالصحة” حسب تحذير البروفيسور الدكتور أندرياس هينزل رئيس دائرة تقييم المخاطر الألمانية التابعة لوزارة التغذية والزراعة وحماية المستهلك الألمانية.

لماذا قامت الجهات الرقابية في المانيا بمنع هذه المادة والمنتجات التي تحتوي عليها؟

الفورم الداهايد هي مادة حارقة وأكلة للعين والجلد والأغشية المخاطية ومادة مسببة لتهيج الحساسية وتصنف من قبل دائرة تقييم المخاطر الألمانية كمادة مسببة للسرطان للإنسان وخاصة في مناطف الانف والحنجرة والرئتين. يمنع أستخدام هذه المادة في ألمانيا والاتحاد الأوربي في منتجات تسريح الشعر منعا باتا.

ان بعض المستهلكين وصالونات الحلاقة يحصلون على منتجات حاوية على هذه المادة على ما يبدو عن طريق الشراء الشخصي أو الاستيراد المباشر أوعن طريق الإنترنت من الخارج ودون أن يعرفوا أن هذا يمكن أن يضر بصحتهم.

مادة الفورم الداهايد تسبب السرطان في مناطق الأنف والحنجرة لدى الانسان ويبحث العلماء حاليا امكانية تسببها في أصابات سرطان الدم النخاعي او ما يعرف ب اللوكيميا. كما يصل مفعول هذه المادة السامة الى حد الإصابة بالحساسية الحادة والمهددة لحياة الانسان. كذلك تستخدم هذه المادة في الاتحاد الاوربي فقط كمادة حافظة وبتراكيز مسموحة تصل الى 0,2 بالمائة ( أثنان بالألف) بينما تستخدمها بعض الشركات في منتجات تسريح الشعر بنسبة تصل الى 1,8 بالمائة اي قرابة عشرة أضعاف التركيز المسموح أستخدامه كمادة حافظة فقط علما ان المادة ممنوعة نهائيا في منتجات تسريح الشعر بكل تراكيزها! وفي بعض المنتجات تم العثور على تراكيز تصل الى 80 ضعف!

كيف تدخل هذه المادة الى جسم الأنسان وهي توضع فقط على الشعر؟

من الجدير بالذكر ان منتجات تسريح الشعر المذكورة تستخدم عادة في تسريح وتلميع الشعر المنهك والمجعد عن طريق تعريض الشعر خلال هذه العملية الى المواد المحتوات في المنتج ومن ضمنها مادة الفورم الداهايد أو أحدى مشتقاته لفترة من الوقت قد تصل الى قرابة النصف ساعة ويتم بعدها كوي الشعر بأستخدام حرارة تصل الى 230 درجة مئوية تقريبا. الحرارة العالية هذه تسبب أنبعاث غازات الفورم الداهايد والتي ستستنشق من قبل الزبائن والعاملين في صالونات الحلاقة او البيت وتدخل الى الأنف والجهاز التنفسي وبعدها الى الدم. أن تعرض العاملين في صالونات الحلاقة هو اطول وأخطر بكثير من تعرض الزبائن لها لكن كلا الحالتين تعتبران ضارتان جدا للأنسان وصحته وتسببان الأمراض المذكورة أعلاه وأخطرها السرطان والتهابات الرئة!

لماذا يستخدم الفورمالداهايد او مشتقاته في تلك المنتجات وماهي طريقة عمله وتأثيره على الشعر؟

يتكون الشعر كما ذكرنا من بروتينات الكيراتين بنسبة تزيد عن 80 بالمائة. ترتبط هذه البروتينات مع بعضها عن طريق روابط هيدروجينية وأيونية بالأضافة الى روابط قوية جدا وهي روابط ثنائي الكبريتيد. يتم أستخدام مادة الفورمالداهايد او مشتقاتها في تسريح الشعر لأنها تعمل على فك روابط ثنائي الكبريتيد بين الأحماض الامينية المكونة للشعر مؤقتا ليتم تثبيتها على الهيئة الجديدة بأستخدام هذه المنتجات ومحتوياتها لفترات طويلة نسبيا.

هناك الكثير الكثير من الشركات التي أنتبهت الى زيادة وعي المستهلكين حول هذه المادة وقامت للأسف الشديد بالتلاعب من جديد وعدم ذكر مادة الفورم الداهايد ضمن المحتويات على العلب وانما بدات بكتابة المادة التالية:
methylene glycol
هذه المادة هي عبارة عن غاز الفورم الداهايد المذاب بالماء حيث يسمح الفورم الداهايد بذوبانه في الماء بصورة ممتازة ليتحول الى المادة أعلاه والتي هي في نهاية المطاف نفس المادة وبنفس المضار وتقوم بعد تعرضها للحرارة بتحرير الغازات السامة لتدخل الى جسم الأنسان أيضا عن طريق الأستنشاق!

نرجو منكم احبتنا مساعدتنا في مشاركة الموضوع ونشره خاصة وان نسب كبيرة من النساء في العالم تفوق ال 60% تستعمل هذه المنتجات ومقابل مبالغ باهضه جدا ومن غير علم بمضارها على صحتهم في ظل تكتم الشركات المصنعة لغرض تحقيق أرباح كبيرة.

بصورة عامة: أستخدام الحرارة العالية حتى وأن خلت المنتجات من تلك المواد هو ضار جدا بالشعر ويسبب تلفه وحرقه وتلف مادة الكيراتين ومادة الكولاجين الحامية للشعر والمحيطه به!

تحية طيبة
ترجمة وتجميع: مناف سلمان

المصادر:

http://www.bfr.bund.de/de/presseinformation/2010/16/haarglaettungsmittel_mit_formaldehyd_sind_gesundheitsschaedlich-53225.html

http://fudder.de/artikel/2011/02/11/gefaehrliche-lockenkiller-gesundheitsamt-kontrolliert-friseure/

http://copublications.greenfacts.org/de/methylenglykol/

http://de.wikipedia.org/wiki/Keratine

http://de.wikipedia.org/wiki/Haar

 

YouTube aktivieren?

Auf dieser Seite gibt es mind. ein YouTube Video. Cookies für diese Website wurden abgelehnt. Dadurch können keine YouTube Videos mehr angezeigt werden, weil YouTube ohne Cookies und Tracking Mechanismen nicht funktioniert. Willst du YouTube dennoch freischalten?

Ab 30 Euro Bestellwert ist der Versand in Deutschland kostenlos! تجاهل